منتدى راجعون الى الله


انرت منتدانا زائرنا الغالى اذا اردت التسجيل فمرحبا بك

منتدى راجعون الى الله


 
الرئيسيةالتسجيلدخولالتسجيل
النيابة العامة والنيابة الادارية ومجلس الدولة وهيئة قضايا الدولة موضوعات متجددة تجدها بمصداقية فقط على منتدى راجعون الى الله ....
تابعوا معانا يوميات حنفى وحمديه والناس الموئعتيه فقط وحصريا بقسم القصص والمواعظ بمنتدانا منتدى راجعون الى الله
بمناسبة اقتراب شهر رمضان الكريم اعاده الله علينا وعليكم باليمن والخير والبركات ندعوكم لزيارة قسم (رياض الجنه الرمضانى )بمنتدانا لمتابعة كل ماهو مفيد وجديد فى الشهر الكريم
عايز تتابع وتعرف كل حاجه عن علماء بتحبهم ومفكرين وشيوخ اجلاء بتتمنى تكون زيهم تابع معانا فى منتدانا بقسم المفكرين والعلماء وسوف تجد كل ماتتمنى ان تعرفه عن مشايخنا وعلمائنا ومفكرينا
عندك موهبة الكتابه ؟؟؟عايز تقول رأيك ونفسك تبقا صحفى والكل يقرا مقالاتك ؟؟؟؟نورنا فى جريدة منتدانا منتدى راجعون الى الله (مقالات الاعضاء وبس)

شاطر | 
 

 الابداع في الحب في بيت الرسول عليه السلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سعد يونس
النائب الاعلامى للمدير
النائب الاعلامى للمدير


الساغة الأن :
الاقامة : الجيزة
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 7089
نقاط : 13464
تاريخ التسجيل : 05/01/2010

مُساهمةموضوع: الابداع في الحب في بيت الرسول عليه السلام   1st يونيو 2010, 5:13 pm

إن صناعة الحب فن يحتاج إلى إبداع،

يحتاج إلى امرأة مبتكرة تعرف كيف تتصرف تصرف عائشة

يوم أن جاءتها صفية أم المؤمنين فقالت لها:

إن رسول الله وجد علي (أي غضب علي)

فهل إلى سبيل أن ترضي رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وأجعل لك يومي ؟

فأخذت أم المؤمنين عائشة خماراً لها مصبوغاً بزعفران فرشته بالماء حتى تظهر رائحته

ثم اختمرت فدخلت عليه- صلى الله عليه وسلم - في يوم صفية فجلست إلى جنبه،

فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -:

إليك يا عائشة فليس بيومك!!

فقالت: فضل الله يؤتيه من يشاء وقصت عليه القصة.

إنها مبدعة في صناعة الحب لحبيبها - صلى الله عليه وسلم -

هذا الإبداع الذي جعل إحدى النساء تسألها عن الحناء وتقول:

ما تقولين يا أم المؤمنين في الحناء؟

فقالت كان حبيبي - صلى الله عليه وسلم - يعجبه لونه ويكره ريحه..

إنها تتكلم وتتعامل بلغة الحب تلك اللغة الرائعة في فن التعامل مع الزوج..

ولننظر إلى الجانب الآخر،

فقد كان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أيضا يجيد فنون صناعة الحب:

التزين والتجمل والتطيب للزوجة..

سُئلت عائشة: بأي شيء كان يبدأ النبي - صلى الله عليه وسلم - إذا دخل بيته؟

قالت: بالسواك. والحديث أخرجه مسلم،

وذكر بعض أهل العلم فائدة ونكتة علمية دقيقة حيث قالوا:

فلعل النبي - صلى الله عليه وسلم - كان يفعل ذلك ليستقبل زوجاته بالتقبيل.

وعند البخاري أن عائشة قالت:

كنت أطيب النبي - صلى الله عليه وسلم - بأطيب ما أجد

حتى أجد وبيص الطيب في رأسه ولحيته،

وفي البخاري أيضاً أن عائشة قالت:

كنت أرجل رأس رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يعني أسرح شعره.

كنت أرجل رأس رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وأنا حائض.

في هذه الأحاديث وغيرها بيان ما كان عليه النبي - صلى الله عليه وسلم - من التجمل

والتزين الشرعي الذي يحبه الله

بخلاف ما عليه بعض الرجال اليوم من إفراط وتفريط

في قضية الزينة والتجمل للمرأة، ثم تشم منه رائحة التدخين

فأين أنت والتجمل أيها الأخ الحبيب؟

وبعض آخر وقع في تفريط عظيم وتقصير عجيب في اللباس وإهمال الشعر وترك الأظافر

والشوارب والآباط.. مما يسبب الروائح الكريهة،

فالخير كل الخير في امتثال المنهج النبوي في التزين والاهتمام بالمظهر

وهو حق شرعي للمرأة وسبب أكيد في كسب قلبها وحبها،

وهذا ما كان عليه السلف -رضوان الله عليهم-، فكيف كانوا في هذا الباب.

قال ابن عباس - رضي الله عنه -:

إني لأتزين لامرأتي كما تتزين لي وما أحب أن أستطف كل حقي الذي لي عليها

فتستوجب حقها الذي لها عليّ لأن الله - تعالى -يقول:

(ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف)

وقد دخل على الخليفة عمر زوج أشعت أغبر ومعه امرأته وهي تقول:

لا أنا ولا هذا لا تريده، لا أنا ولا هذا، ما السبب؟...

فعرف كراهية المرأة لزوجها فأرسل الزوج ليستحم ويأخذ من شعر رأسه ويقلم أظافره

فلما حضر أمره أن يتقدم من زوجته فاستغربته ونفرت منه

ثم عرفته فقبلت به ورجعت عن دعواها، رجعت إذن عن طلب الطلاق،

فقال عمر:

وهكذا فاصنعوا لهن فوالله إنهن ليحببن أن تتزينوا لهن كما تحبون أن يتزين لكم،

وقال يحيي بن عبد الرحمن الحنظل - رضي الله عنه -

فخرج إلى في ملحفة حمراء ولحيته تقطر من الغالية،

والغالية هي خليط الأطياب بل خليط أفضل الأطياب، يقول يحيى فقلت له:

ما هذا؟ قال محمد: إن هذه الملحفة ألقتها علي امرأتي ودهنتني بالطيب

وإنهن يشتهين منا ما نشتهيه منهن،

ذكر ذلك القرطبي في تفسيره الجامع لأحكام القرآن.

إذن فالمرأة تريد منك كما تريد أنت منها في التجمل والتزين..

فلنتعلم فنون صناعة الحب من رسولنا الحبيب ومن زوجاته وصحابته والتابعين.

__________________



المصدر: منتدى راجعون الى الله - http://us2allah.ahlamontada.net/






[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الابداع في الحب في بيت الرسول عليه السلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى راجعون الى الله :: منتدى راجعون العام :: قسم راجعون الى الله العام-
انتقل الى:  
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Furl  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض و مشاطرة الرابط راجعون الى الله على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى راجعون الى الله على موقع حفض الصفحات